top of page

10/12/2022

هل تكون الغلبة للدبلوماسية الأمريكية لإنهاء الحرب الأوكرانية؟

في‭ ‬نهاية‭ ‬أكتوبر‭ ‬2022،‭ ‬تم‭ ‬التوقيع‭ ‬على‭ ‬رسالة‭ ‬مشتركة‭ ‬من‭ ‬30‭ ‬عضوًا‭ ‬في‭ ‬الحزب‭ ‬الديمقراطي‭ ‬موجهة‭ ‬إلى‭ ‬الرئيس‭ ‬الأمريكي‭ ‬‮"‬جو‭ ‬بايدن‮"‬،‭ ‬تحثه‭ ‬على‭ ‬متابعة‭ ‬محادثاته‭ ‬المباشرة‭ ‬مع‭ ‬الرئيس‭ ‬الروسي‭ ‬‮"‬بوتين‮"‬،‭ ‬لإنهاء‭ ‬الحرب‭ ‬الأوكرانية‭. ‬وبعد‭ ‬أن‭ ‬وصفت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮"‬واشنطن‭ ‬بوست‮"‬،‭ ‬الرسالة‭ ‬بأنها‭ ‬‮"‬رد‭ ‬فعل‭ ‬قوى‭ ‬من‭ ‬سياسيين‭ ‬رفيعي‭ ‬المستوى‮"‬،‭ ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬انتقادات‭ ‬لهذا‭ ‬التوجه‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المعلقين‭ ‬الغربيين،‭ ‬باعتبار‭ ‬أن‭ ‬حوارا‭ ‬مع‭ ‬موسكو‭ ‬أقرب‭ ‬إلى‭ ‬سياسة‭ ‬‮"‬الاسترضاء‭ ‬والخنوع‮"‬،‭ ‬لاسيما‭ ‬وأن‭ ‬هناك‭ ‬شعورا‭ ‬من‭ ‬جانبهم‭ ‬بالواجب‭ ‬الأخلاقي‭ ‬المتمثل‭ ‬في‭ ‬تقديم‭ ‬الدعم‭ ‬الكامل‭ ‬لـ"كييف‮"‬‭.‬

ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬ففي‭ ‬الأسابيع‭ ‬الأخيرة،‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬دعوات‭ ‬لإيجاد‭ ‬‮"‬تسوية‭ ‬تفاوضية‮"‬،‭ ‬لإنهاء‭ ‬الحرب،‭ ‬وضرورة‭ ‬أن‭ ‬تبدأ‭ ‬‮"‬واشنطن‮"‬‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬الأسس‭ ‬الدبلوماسية‭ ‬للمحادثات‭ ‬المستقبلية‭ ‬بين‭ ‬الطرفين‭. ‬وفي‭ ‬حين‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬المسلم‭ ‬به‭ ‬أن‭ ‬أوكرانيا‭ ‬التي‭ ‬حققت‭ ‬مكاسب‭ ‬عسكرية‭ ‬كبرى‭ ‬في‭ ‬الأشهر‭ ‬الماضية،‭ ‬وروسيا‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬ترغب‭ ‬في‭ ‬الاعتراف‭ ‬بأن‭ ‬فكرة‭ ‬الحرب‭ ‬كانت‭ ‬‮"‬خطأ‭ ‬استراتيجيًا"؛‭ ‬لا‭ ‬تريدان‭ ‬حاليًا‭ ‬التوصل‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‭ ‬سلام،‭ ‬فقد‭ ‬تم‭ ‬التأكيد‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬كلما‭ ‬طال‭ ‬أمد‭ ‬الحرب،‭ ‬كلما‭ ‬زاد‭ ‬الضغط‭ ‬الدولي‭ ‬على‭ ‬كلا‭ ‬الطرفين‭ ‬لعقد‭ ‬مفاوضات‭.‬

ومنذ‭ ‬بداية‭ ‬الحرب،‭ ‬عمل‭ ‬كلا‭ ‬الطرفين‭ ‬على‭ ‬تصعيد‭ ‬تحركاتهما‭ ‬العسكرية‭ ‬والسياسية‭. ‬وفي‭ ‬ربيع‭ ‬عام‭ ‬2022،‭ ‬أحرزت‭ ‬روسيا‭ ‬تقدمًا‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬وجنوب‭ ‬أوكرانيا‭. ‬وفي‭ ‬المقابل،‭ ‬استطاعت‭ ‬الأخيرة‭ ‬صد‭ ‬روسيا،‭ ‬وعلى‭ ‬الأخص‭ ‬تصديها‭ ‬للهجوم‭ ‬على‭ ‬مدينة‭ ‬‮"‬خاركيف‮"‬‭. ‬ومع‭ ‬توقف‭ ‬المحادثات،‭ ‬برز‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المحاولات‭ ‬لاحتمال‭ ‬إبرام‭ ‬اتفاق‭ ‬سلام،‭ ‬كان‭ ‬أبرزها‭ ‬التي‭ ‬توسطت‭ ‬فيها‭ ‬‮"‬أنقرة‮"‬،‭ ‬لكن‭ ‬مع‭ ‬مرور‭ ‬الوقت‭ ‬فشلت‭ ‬تلك‭ ‬المحادثات‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬نتيجة‭ ‬ما‭. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬أيا‭ ‬من‭ ‬الجانبين‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭ ‬ليس‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬عسكري‭ ‬يؤهله‭ ‬لهزيمة‭ ‬الآخر،‭ ‬وفرض‭ ‬اتفاق‭ ‬سلام‭ ‬بشكل‭ ‬مباشر‭ ‬وفقًا‭ ‬لشروطه،‭ ‬فمن‭ ‬المرجح‭ ‬أن‭ ‬تتغير‭ ‬ملامح‭ ‬الوضع‭ ‬الاستراتيجي‭ ‬كليًا‭ ‬حال‭ ‬ظهور‭ ‬أية‭ ‬تطورات‭ ‬جديدة‭. ‬وعليه،‭ ‬أكد‭ ‬المحللون‭ ‬ضرورة‭ ‬أن‭ ‬يبدأ‭ ‬الغرب‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬الأساس‭ ‬لمحادثات‭ ‬سلام‭ ‬مستقبلية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬بناء‭ ‬قنوات‭ ‬حوار‭ ‬بين‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬والأطراف‭ ‬المشتركة‭ ‬في‭ ‬الحرب‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬الصدد،‭ ‬أشار‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬‮"‬جورج‭ ‬بيب‮"‬،‭ ‬من‭ ‬معهد‭ ‬‮"‬كوينسي‭ ‬ستيتكرافت‮"‬،‭ ‬و"توم‭ ‬بيكرينغ‮"‬،‭ ‬السفير‭ ‬الأمريكي‭ ‬السابق‭ ‬لدى‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة،‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬سحب‭ ‬أعضاء‭ ‬‮"‬الكتلة‭ ‬التقدمية‭ ‬بمجلس‭ ‬النواب‭ ‬الأمريكي‭ ‬رسالة‭ ‬دعت‭ ‬‮"‬بايدن‮"‬‭ ‬إلى‭ ‬تغيير‭ ‬استراتيجيته‭ ‬الخاصة‭ ‬بحرب‭ ‬أوكرانيا،‭ ‬أمر‭ ‬يتسم‭ ‬بـ"الخزي‭ ‬والعار‮"‬،‭ ‬مؤكدين‭ ‬أن‭ ‬‮"‬الدبلوماسية‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تعمل‭ ‬جنبًا‭ ‬إلى‭ ‬جنب‭ ‬مع‭ ‬القوة‭ ‬العسكرية‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬‮"‬تجنب‭ ‬مأساة‭ ‬الجمود‭ ‬الراهنة،‭ ‬لكون‭ ‬روسيا‭ ‬دولة‭ ‬مسلحة‭ ‬نوويًا،‭ ‬ومن‭ ‬الضرورة‭ ‬أن‭ ‬يجد‭ ‬الغرب‭ ‬‮"‬توازنًا‭ ‬دقيقًا‭ ‬بين‭ ‬التطلع‭ ‬إلى‭ ‬العدالة‭ ‬وضرورة‭ ‬تجنب‭ ‬المواجهة‭ ‬النووية‮"‬‭.‬

وفي‭ ‬إدراك‭ ‬لذلك،‭ ‬كتب‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬‮"‬دانيال‭ ‬ديبتريس‮"‬،‭ ‬و"راجان‭ ‬مينون‮"‬،‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬‮"‬كولومبيا‮"‬،‭ ‬أنه‭ ‬خلال‭ ‬أوقات‭ ‬الحرب‭ ‬تكون‭ ‬‮"‬المناقشات‭ ‬الجادة‭ ‬حول‭ ‬حجم‭ ‬المخاطر‭ ‬والخسائر‭ ‬المحتملة‭ ‬المتعلقة‭ ‬بتبني‭ ‬أية‭ ‬خيارات‭ ‬سياسية‭ ‬معينة‭ ‬‮"‬أمرًا‭ ‬حتميًا‮"‬‭. ‬وأعرب‭ ‬السفير‭ ‬الأمريكي‭ ‬السابق‭ ‬لدى‭ ‬روسيا‭ ‬‮"‬ألكسندر‭ ‬فيرشبو‮"‬،‭ ‬عن‭ ‬دعمه‭ ‬لواشنطن‭ ‬لاتباعها‭ ‬طريقًا‭ ‬دبلوماسيًا‭ ‬متجددًا،‭ ‬وحثها‭ ‬على‭ ‬‮"‬الحياد‮"‬‭ ‬في‭ ‬رأيها‭ ‬حول‭ ‬كيفية‭ ‬إنهاء‭ ‬الحرب،‭ ‬مضيفًا‭ ‬أنه‭ ‬‮"‬إذا‭ ‬أصبحت‭ ‬الظروف‭ ‬أكثر‭ ‬ملاءمة‭ ‬للمفاوضات‮"‬،‭ ‬يجب‭ ‬ألا‭ ‬تكون‭ ‬سلبية‭ ‬إزاء‭ ‬هذا‭ ‬الشأن‮"‬‭.‬

وفي‭ ‬حين‭ ‬أكد‭ ‬‮"‬ديبتريس‮"‬،‭ ‬و"مينون‮"‬،‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬المعركة‭ ‬البرية‭ ‬الحالية‭ ‬في‭ ‬أوكرانيا‭ ‬تجعل‭ ‬احتمالية‭ ‬إجراء‭ ‬مفاوضات‭ ‬‮"‬أمرا‭ ‬صعبا"؛‭ ‬إلا‭ ‬أنهما‭ ‬أصرا‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬‮"‬قد‭ ‬تكون‭ ‬ممكنة‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬لاحق‮"‬،‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬الغرب‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬القيام‭ ‬بـ‭ ‬‮"‬مناقشات‭ ‬بناءة‭ ‬حول‭ ‬الحلول‭ ‬الدبلوماسية‮"‬‭. ‬وعلق‭ ‬‮"‬صموئيل‭ ‬شاراب‮"‬‭ ‬و"ميراندا‭ ‬بريبي‮"‬،‭ ‬من‭ ‬مؤسسة‭ ‬‮"‬راند‮"‬،‭ ‬أنه‭ ‬سيكون‭ ‬من‭ ‬‮"‬السابق‭ ‬لأوانه‮"‬،‭ ‬الدفع‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬إبرام‭ ‬أي‭ ‬اتفاق‭ ‬أو‭ ‬حتى‭ ‬مفاوضات‭ ‬مباشرة‭ ‬اليوم،‭ ‬لكنهما‭ ‬أكدا‭ ‬أنه‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬‮"‬واشنطن‮"‬،‭ ‬البدء‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬أسس‭ ‬هذه‭ ‬المفاوضات‭ ‬الآن‮"‬‭. ‬وأضاف‭ ‬‮"‬بيب‮"‬،‭ ‬و"بيكرينغ‮"‬،‭ ‬أنه‭ ‬ما‭ ‬لم‭ ‬تبدأ‭ ‬الاستعدادات‭ ‬للمفاوضات‭ ‬‮"‬الآن‮"‬،‭ ‬فقد‭ ‬تكون‭ ‬‮"‬غير‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬التوصل‭ ‬إلى‭ ‬تسوية‭ ‬عندما‭ ‬يحين‭ ‬وقتها‭ ‬الحقيقي‮"‬‭. ‬وأوضحت‭ ‬‮"‬إيما‭ ‬أشفورد‮"‬،‭ ‬من‭ ‬مركز‭ ‬‮"‬ستيمسون‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬عليها‭ ‬أن‭ ‬‮"‬تبدأ‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬شركائها‭ ‬في‭ ‬طرح‭ ‬الأسئلة‭ ‬الصعبة‮"‬‭ ‬لكيفية‭ ‬التوصل‭ ‬إلى‭ ‬تسوية‭ ‬مع‭ ‬روسيا،‭ ‬وربما‭ ‬ستكون‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬‮"‬معرفة‭ ‬كيفية‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬النجاحات‭ ‬العسكرية‭ ‬الأوكرانية‭ ‬دون‭ ‬تمهيد‭ ‬الطريق‭ ‬لمزيد‭ ‬من‭ ‬الصراع‮"‬،‭ ‬مضيفة‭ ‬أن‭ ‬صانعي‭ ‬السياسة‭ ‬الغربيين‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬‮"‬يعطوا‭ ‬الأولوية‭ ‬للنتائج‭ ‬العملية‭ ‬على‭ ‬المبادئ‭ ‬المجردة‮"‬،‭ ‬و"ألا‭ ‬يمنوا‭ ‬أنفسهم‭ ‬بطموحات‭ ‬قد‭ ‬يكون‭ ‬من‭ ‬الصعب‭ ‬تحقيقها‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬العملية‮"‬‭. ‬

وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬الدعم‭ ‬المتزايد‭ ‬مؤخرًا‭ ‬لإجراء‭ ‬حوار‭ ‬مع‭ ‬روسيا،‭ ‬فإن‭ ‬هذه‭ ‬الخطوة‭ ‬كان‭ ‬لها‭ ‬منتقدوها‭. ‬وصرح‭ ‬‮"‬مارك‭ ‬تمنيكي‮"‬‭ ‬من‭ ‬‮"‬المجلس‭ ‬الأطلسي‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬التسوية‭ ‬السلمية‭ ‬من‭ ‬الممكن‭ ‬أن‭ ‬تلقى‭ ‬إدانة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬أوكرانيا‮"‬،‭ ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬‮"‬ستفقد‮"‬‭ ‬قواتها‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬حماسها،‭ ‬وستسمح‭ ‬لبوتين‭ ‬بإنقاذ‭ ‬قواته‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬توفير‭ ‬‮"‬مساحة‭ ‬لجيشه‭ ‬لإعادة‭ ‬التسلح،‭ ‬وتجميع‭ ‬صفوفه‮"‬‭.‬

وبصفتها‭ ‬الداعم‭ ‬السياسي‭ ‬والمالي‭ ‬الأساسي‭ ‬لـ‮"‬كييف‮"‬،‭ ‬والقادرة‭ ‬على‭ ‬فرض‭ ‬عقوبات‭ ‬على‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الروسي،‭ ‬استشهد‭ ‬المراقبون‭ ‬بالدور‭ ‬المؤثر‭ ‬المحتمل‭ ‬الذي‭ ‬ستلعبه‭ ‬‮"‬الولايات‭ ‬المتحدة‮"‬‭ ‬في‭ ‬التسوية‭ ‬المستقبلية‭. ‬وبينما‭ ‬أشار‭ ‬‮"‬أولريك‭ ‬فرانس‮"‬،‭ ‬من‭ ‬‮"‬المجلس‭ ‬الأوروبي‭ ‬للعلاقات‭ ‬الخارجية‮"‬،‭ ‬إلى‭ ‬أنها‭ ‬لعبت‭ ‬‮"‬دورًا‭ ‬حاسمًا‮"‬‭ ‬في‭ ‬تصدي‭ ‬الغرب‭ ‬لروسيا‮"‬؛‭ ‬فقد‭ ‬انتقدها‭ ‬‮"‬شاراب‮"‬،‭ ‬و"بريبي‮"‬،‭ ‬لعدم‭ ‬‮"‬اتخذها‭ ‬أية‭ ‬خطوات‭ ‬جدية‭ ‬لإنشاء‭ ‬عملية‭ ‬دبلوماسية‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تسفر‭ ‬عن‭ ‬نتائج‭ ‬إيجابية‮"‬‭.‬

ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬أوضحت‭ ‬‮"‬فيفيان‭ ‬سلامة‮"‬،‭ ‬و"مايكل‭ ‬جوردون‮"‬،‭ ‬في‭ ‬صحيفة‭ ‬‮"‬واشنطن‭ ‬بوست‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬موقف‭ ‬‮"‬إدارة‭ ‬بايدن‮"‬،‭ ‬تجاه‭ ‬أي‭ ‬تسوية‭ ‬تفاوضية‭ ‬أصبح‭ ‬‮"‬معقدًا‮"‬،‭ ‬حيث‭ ‬يقوم‭ ‬دبلوماسيوها‭ ‬الآن‭ ‬بتشجيع‭ ‬كييف‭ ‬على‭ ‬‮"‬الانفتاح‭ ‬على‭ ‬التفاوض‭ ‬مع‭ ‬موسكو‮"‬‭. ‬ووفقًا‭ ‬لما‭ ‬ذكرته‭ ‬صحيفة‭ ‬‮"‬وول‭ ‬ستريت‭ ‬جورنال‮"‬،‭ ‬فإن‭ ‬هناك‭ ‬اتصالات‭ ‬سرية‭ ‬بين‭ ‬مستشار‭ ‬الأمن‭ ‬القومي‭ ‬الأمريكي‭ ‬‮"‬جيك‭ ‬سوليفان‮"‬،‭ ‬ونظيره‭ ‬الروسي‭ ‬‮"‬نيكولاي‭ ‬باتروشيف‮"‬،‭ ‬منذ‭ ‬عدة‭ ‬أشهر‭. ‬ومن‭ ‬المفارقات،‭ ‬أن‭ ‬ذلك‭ ‬تم‭ ‬بشكل‭ ‬أساسي؛‭ ‬بهدف‭ ‬تخفيف‭ ‬‮"‬التوترات‭ ‬النووية‮"‬،‭ ‬بدلاً‭ ‬من‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬التوصل‭ ‬لتسوية‭ ‬سلمية‭. ‬وأوضح‭ ‬السفير‭ ‬الأمريكي‭ ‬السابق‭ ‬لدى‭ ‬حلف‭ ‬شمال‭ ‬الأطلسي،‭ ‬‮"‬إيفو‭ ‬دالدر‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الاتصال‭ ‬سيساعد‭ ‬على‭ ‬‮"‬تجنب‭ ‬وقوع‭ ‬مواجهة‭ ‬أو‭ ‬حرب‭ ‬عرضية‮"‬،‭ ‬ولا‭ ‬سيما‭ ‬أن‭ ‬‮"‬سوليفان‮"‬،‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬جيد‭ ‬للقيام‭ ‬بذلك‭. ‬

وبينما‭ ‬تحدث‭ ‬‮"‬سوليفان‮"‬،‭ ‬عن‭ ‬‮"‬التزام‮"‬،‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬بـ‭ ‬‮"‬متابعة‭ ‬إجراءات‭ ‬المساءلة‮"‬،‭ ‬و"تحميل‭ ‬مرتكبي‭ ‬أية‭ ‬جرائم‭ ‬حرب‭ ‬من‭ ‬كلا‭ ‬الجانبين‭ ‬المسؤولية‭ ‬عما‭ ‬فعلوه"؛‭ ‬ذكرت‭ ‬‮"‬بي‭ ‬بي‭ ‬سي‭ ‬نيوز‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬‮"‬بعض‭ ‬كبار‭ ‬مستشاري‭ ‬الرئيس‭ ‬الأمريكي،‭ ‬يضغطون‭ ‬لإجراء‭ ‬مناقشات‭ ‬مع‭ ‬روسيا‮"‬‭. ‬وأجرى‭ ‬وزير‭ ‬الدفاع‭ ‬الأمريكي‭ ‬‮"‬لويد‭ ‬أوستن‮"‬،‭ ‬أيضًا‭ ‬محادثات‭ ‬مع‭ ‬نظيره‭ ‬الروسي،‭ ‬‮"‬سيرغي‭ ‬شويغو‮"‬‭. ‬وبينما‭ ‬أفادت‭ ‬‮"‬رويترز‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬المحادثات‭ ‬لا‭ ‬تعطي‭ ‬مؤشرًا‭ ‬على‭ ‬‮"‬أي‭ ‬نتائج‭ ‬إيجابية‮"‬،‭ ‬فإنها‭ ‬تُظهر‭ ‬أن‭ ‬‮"‬موسكو‮"‬،‭ ‬وأعضاء‭ ‬حلف‭ ‬الناتو،‭ ‬الذي‭ ‬تقوده‭ ‬واشنطن‭ ‬يحافظون‭ ‬بنشاط‭ ‬على‭ ‬وجود‭ ‬قنوات‭ ‬اتصال‭ ‬واضحة‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬يتزايد‭ ‬فيه‭ ‬القلق‭ ‬الدولي‭ ‬بشأن‭ ‬وقوع‭ ‬تصعيد‭ ‬نووي‭ ‬محتمل‮"‬‭.‬

وحول‭ ‬ما‭ ‬يمكن‭ ‬للولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬أن‭ ‬تفعله‭ ‬لإنهاء‭ ‬الحرب‭ ‬بطريقة‭ ‬سلمية،‭ ‬قالت‭ ‬‮"‬فيليس‭ ‬بنيس‮"‬،‭ ‬من‭ ‬‮"‬معهد‭ ‬الدراسات‭ ‬السياسية‮"‬،‭ ‬إنها‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تبدأ‭ ‬‮"‬محادثات‭ ‬مباشرة‭ ‬مع‭ ‬روسيا،‭ ‬حول‭ ‬تشكيل‭ ‬العلاقات‭ ‬الثنائية‭ ‬بينهما،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬‮"‬العمل‭ ‬على‭ ‬إعادة‭ ‬التفاوض،‭ ‬بشأن‭ ‬تعليق‭ ‬الأخيرة‭ ‬معاهدة‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬انتشار‭ ‬الأسلحة‭ ‬النووية‭ ‬مع‭ ‬‮"‬واشنطن‮"‬،‭ ‬والعقوبات‭ ‬الدولية‭ ‬التي‭ ‬سيتم‭ ‬رفعها‭ ‬عنها‭ ‬حال‭ ‬بدأت‭ ‬المفاوضات‭ ‬فعليًا‮"‬‭.‬

ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬فإن‭ ‬الطرق‭ ‬التي‭ ‬ستقود‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬تسوية‭ ‬سلمية‭ ‬سيحددها‭ ‬في‭ ‬الغالب‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬‮"‬أوكرانيا‮"‬،‭ ‬و"روسيا‮"‬،‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬سواء؛‭ ‬إذ‭ ‬إن‭ ‬المشهد‭ ‬الاستراتيجي‭ ‬الحالي،‭ ‬لا‭ ‬يحتاج‭ ‬فيه‭ ‬أي‭ ‬من‭ ‬الطرفين‭ ‬بشكل‭ ‬عاجل‭ ‬إلى‭ ‬معاهدة‭ ‬سلام‭. ‬ويبدو‭ ‬واضحا،‭ ‬أن‭ ‬القوات‭ ‬العسكرية‭ ‬لكليهما‭ ‬لا‭ ‬تتمتع‭ ‬بالقوة‭ ‬الكافية‭ ‬لتوجيه‭ ‬ضربة‭ ‬حاسمة‭ ‬للطرف‭ ‬الآخر،‭ ‬ومع‭ ‬ذلك‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬الطرفان‭ ‬يأملان‭ ‬في‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬توجيه‭ ‬أي‭ ‬منهما‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الضربة‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬ما‭ ‬مستقبلاً،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬قد‭ ‬يسمح‭ ‬له‭ ‬بإملاء‭ ‬السلام‭ ‬وفق‭ ‬شروطه‭. ‬واستمرارًا‭ ‬لهذه‭ ‬الحجة،‭ ‬أوضح‭ ‬‮"‬مينون‮"‬،‭ ‬و"ديبتريس‮"‬،‭ ‬بأن‭ ‬‮"‬كييف‮"‬،‭ ‬‮"‬ليس‭ ‬لديها‭ ‬سبب‭ ‬لطلب‭ ‬تلك‭ ‬التسوية‭ ‬التفاوضية‮"‬‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي،‭ ‬لاسيما‭ ‬مع‭ ‬تقدم‭ ‬جيشها،‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬تلك‭ ‬التسوية‭ ‬قد‭ ‬تحرمها‭ ‬من‭ ‬خُمس‭ ‬أراضيها،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬منح‭ ‬‮"‬بوتين‮"‬،‭ ‬‮"‬فترة‭ ‬راحة‭ ‬قد‭ ‬يعيد‭ ‬فيها‭ ‬تجميع‭ ‬صفوف‭ ‬جيشه‮"‬،‭ ‬وبالتالي،‭ ‬مزيدا‭ ‬من‭ ‬التوغل‭ ‬داخل‭ ‬أراضيها‭. ‬

وطوال‭ ‬فترة‭ ‬الحرب،‭ ‬كانت‭ ‬‮"‬أوكرانيا‮"‬،‭ ‬متذبذبة‭ ‬بشأن‭ ‬شروطها‭ ‬لفرض‭ ‬السلام‭. ‬وعقب‭ ‬اندلاعها‭ ‬مباشرة،‭ ‬سعى‭ ‬‮"‬زيلينسكي‮"‬،‭ ‬إلى‭ ‬قبول‭ ‬الحياد،‭ ‬وعدم‭ ‬الانضمام‭ ‬للناتو،‭ ‬مقابل‭ ‬إعادة‭ ‬جميع‭ ‬الأراضي‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬الاستيلاء‭ ‬عليها‭. ‬ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬أشارت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮"‬واشنطن‭ ‬بوست‮"‬،‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬موقف‭ ‬كييف‭ ‬الدبلوماسي‭ ‬سرعان‭ ‬ما‭ ‬‮"‬ازداد‭ ‬تعقيدًا‮"‬‭ ‬في‭ ‬الأشهر‭ ‬الأخيرة،‭ ‬مع‭ ‬إصرارها‭ ‬على‭ ‬‮"‬استعادة‭ ‬وحدة‭ ‬أراضيها،‭ ‬واحترام‭ ‬ميثاق‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة،‭ ‬والتعويض‭ ‬عن‭ ‬جميع‭ ‬الأضرار‭ ‬التي‭ ‬سببتها‭ ‬الحرب‭ ‬لشعبها‮"‬،‭ ‬و"وضع‭ ‬ضمانات‭ ‬لعدم‭ ‬حدوث‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الحرب‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‮"‬‭.‬

وردًا‭ ‬على‭ ‬قيام‭ ‬‮"‬بوتين‮"‬،‭ ‬بضم‭ ‬أربع‭ ‬مناطق‭ ‬أوكرانية‭ ‬إلى‭ ‬روسيا‭ ‬رسميًا،‭ ‬استبعدت‭ ‬‮"‬كييف‮"‬،‭ ‬أي‭ ‬مشاركة‭ ‬دبلوماسية‭ ‬مباشرة‭ ‬من‭ ‬جانبها‭ ‬مع‭ ‬‮"‬موسكو‮"‬،‭ ‬مع‭ ‬إصرار‭ ‬‮"‬زيلينسكي‮"‬‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬‮"‬مستعد‭ ‬للحوار‭ ‬معها،‭ ‬لكن‭ ‬حال‭ ‬وجود‭ ‬‮"‬رئيس‭ ‬آخر‮"‬‭. ‬وفي‭ ‬أحدث‭ ‬مساعيها‭ ‬للتدخل‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الصدد،‭ ‬أوضحت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮"‬واشنطن‭ ‬بوست‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬‮"‬إدارة‭ ‬بايدن‮"‬،‭ ‬حثت‭ ‬‮"‬كييف‮"‬،‭ ‬على‭ ‬التخلي‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬الشرط‭ ‬للمفاوضات،‭ ‬لاسيما‭ ‬في‭ ‬ضوء‭ ‬صعوبة‭ ‬تفسير‭ ‬أسباب‭ ‬رفضها‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬الرئيس‭ ‬الروسي‭ ‬أمام‭ ‬المجتمع‭ ‬الدولي‭.‬

على‭ ‬الجانب‭ ‬الآخر،‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬الحكومات‭ ‬الغربية‭ ‬والخبراء‭ ‬غير‭ ‬مقتنعين‭ ‬بأن‭ ‬‮"‬روسيا‮"‬،‭ ‬تسعى‭ ‬حقًا‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‭ ‬سلام‭. ‬وبينما‭ ‬أوضح‭ ‬المتحدث‭ ‬باسم‭ ‬‮"‬الكرملين‮"‬،‭ ‬‮"‬دميتري‭ ‬بيسكوف‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬بلاده‭ ‬‮"‬منفتحة‮"‬‭ ‬لإجراء‭ ‬مفاوضات؛‭ ‬أشارت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮"‬واشنطن‭ ‬بوست‮"‬،‭ ‬إلى‭ ‬أنها‭ ‬‮"‬أثبتت‭ ‬عدم‭ ‬رغبتها‭ ‬في‭ ‬قبول‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الخيارات‭ ‬السلمية‭ ‬بخلاف‭ ‬استسلام‭ ‬‮"‬كييف‮"‬،‭ ‬لإنهاء‭ ‬الحرب‭. ‬وفي‭ ‬المقابل،‭ ‬رفض‭ ‬‮"‬شاراب‮"‬،‭ ‬و‮"‬بريبي‮"‬،‭ ‬خطة‭ ‬مجموعة‭ ‬الدول‭ ‬السبع‭ ‬لفرض‭ ‬السلام،‭ ‬باعتبارها‭ ‬تتضمن‭ ‬‮"‬شروطا‭ ‬مماثلة‭ ‬لاستسلام‭ ‬موسكو‮"‬،‭ ‬مثل‭ ‬استعادة‭ ‬جميع‭ ‬الأراضي‭ ‬التي‭ ‬سيطرت‭ ‬عليها،‭ ‬والحصول‭ ‬على‭ ‬تعويضات‭ ‬حرب،‭ ‬و"التوقيع‭ ‬على‭ ‬اتفاقات‭ ‬أمنية‭ ‬مع‭ ‬الدول‭ ‬الغربية‮"‬‭. ‬

ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬فإن‭ ‬هذا‭ ‬لا‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬إبرام‭ ‬اتفاق‭ ‬تسوية‭ ‬‮"‬مستحيل‮"‬‭. ‬وأشارت‭ ‬‮"‬آشفورد‮"‬،‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬بوتين‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬بإمكانه‭ ‬‮"‬إيهام‭ ‬شعبه‭ ‬أي‭ ‬نتيجة‭ ‬سلبية‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬مكسب‭ ‬له‮"‬،‭ ‬إذا‭ ‬أدرك‭ ‬أن‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬النتيجة‭ ‬هي‭ ‬الوحيدة‭ ‬‮"‬لحفظ‭ ‬ماء‭ ‬وجه‮"‬،‭ ‬مضيفة‭ ‬أن‭ ‬أية‭ ‬تنازلات‭ ‬بشأن‭ ‬‮"‬قانونية‮"‬‭ ‬السيطرة‭ ‬على‭ ‬شبه‭ ‬‮"‬جزيرة‭ ‬القرم‮"‬‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬روسيا،‭ ‬قد‭ ‬تهدئ‭ ‬التوتر‭ ‬نوعًا‭ ‬ما‭. ‬

هناك‭ ‬عنصر‭ ‬آخر‭ ‬من‭ ‬المحتمل‭ ‬أن‭ ‬يؤثر‭ ‬على‭ ‬النهج‭ ‬المستقبلي‭ ‬لإدارة‭ ‬بايدن،‭ ‬تجاه‭ ‬أوكرانيا،‭ ‬وهو‭ ‬تراجع‭ ‬دعم‭ ‬الناخبين‭ ‬والمشرعين‭ ‬الأمريكيين‭ ‬لاستمرار‭ ‬المساعدة‭ ‬غير‭ ‬المحدودة‭ ‬لـ"كييف‮"‬‭. ‬وفي‭ ‬نهاية‭ ‬أكتوبر‭ ‬2022،‭ ‬تم‭ ‬تخصيص‭ ‬275‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬أخرى‭ ‬من‭ ‬المساعدات‭ ‬العسكرية‭ ‬لها‭. ‬وأوضحت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮"‬وول‭ ‬ستريت‭ ‬جورنال‮"‬،‭ ‬أن‭ ‬‮"‬التدفقات‭ ‬المستمرة‭ ‬للمساعدات‭ ‬أصبح‭ ‬أمرًا‭ ‬غير‭ ‬مرغوب‭ ‬فيه‭ ‬لدى‭ ‬بعض‭ ‬الجمهوريين‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‮"‬‭ ‬في‭ ‬ضوء‭ ‬ارتفاع‭ ‬معدلات‭ ‬التضخم‭ ‬محليًا‭. ‬وأشار‭ ‬زعيم‭ ‬الجمهوريين‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬النواب،‭ ‬‮"‬كيفين‭ ‬مكارثي‮"‬،‭ ‬أنه‭ ‬لو‭ ‬حقق‭ ‬حزبه‭ ‬الأغلبية‭ ‬في‭ ‬انتخابات‭ ‬التجديد‭ ‬النصفي،‭ ‬فإنه‭ ‬كان‭ ‬سيعارض‭ ‬كتابة‭ ‬‮"‬شيك‭ ‬على‭ ‬بياض‭ ‬لأوكرانيا‮"‬‭. ‬وبالتالي،‭ ‬فإن‭ ‬استمرار‭ ‬هذا‭ ‬الدعم‭ ‬غير‭ ‬المحدود‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬اعتباره‭ ‬أمرًا‭ ‬مفروغًا‭ ‬منه،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬قد‭ ‬يجبر‭ ‬‮"‬كييف‮"‬،‭ ‬على‭ ‬تقليل‭ ‬سقف‭ ‬أهدافها،‭ ‬وتقديم‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬التنازلات‭ ‬أمام‭ ‬موسكو‭.‬

على‭ ‬العموم،‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬بدء‭ ‬المفاوضات‭ ‬السلمية،‭ ‬ناهيك‭ ‬عن‭ ‬التوصل‭ ‬إلى‭ ‬تسوية‭ ‬نهائية،‭ ‬لإنهاء‭ ‬الحرب،‭ ‬يبدو‭ ‬‮"‬بعيد‭ ‬المنال‮"‬،‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬اعتقاد‭ ‬الجانبين‭ ‬قدرتهما‭ ‬على‭ ‬تحقيق‭ ‬نصر‭ ‬عسكري،‭ ‬فإن‭ ‬هناك‭ ‬إدراك‭ ‬لدى‭ ‬الخبراء‭ ‬الغربيين‭ ‬والمعلقين‭ ‬بأن‭ ‬‮"‬الولايات‭ ‬المتحدة‮"‬،‭ ‬هي‭ ‬من‭ ‬تستطيع‭ ‬وضع‭ ‬أسس‭ ‬لتسوية‭ ‬دبلوماسية‭ ‬مستقبلية‭. ‬كما‭ ‬أن‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬قنوات‭ ‬اتصال‭ ‬دبلوماسية‭ ‬سرية‭ ‬مع‭ ‬‮"‬موسكو‮"‬،‭ ‬يشير‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬‮"‬واشنطن‮"‬،‭ ‬ستستجيب‭ ‬لدعوات‭ ‬الحوار‭ ‬وضرورة‭ ‬إجراء‭ ‬محادثات‭ ‬عاجلة‭. ‬ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬شدد‭ ‬الخبراء‭ ‬على أن‭ ‬‮"‬النتائج‭ ‬التي‭ ‬يُرجى‭ ‬التوصل‭ ‬إليها‭ ‬تتطلب‭ ‬إعدادًا‭ ‬مسبقًا‭ ‬دقيقًا،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬إنشاء‭ ‬مساحة‭ ‬سياسية‭ ‬ضرورية‭ ‬لدعم‭ ‬الحلول‭ ‬الوسطية‭ ‬المعتدلة‮"‬،‭ ‬وأن‭ ‬‮"‬إدارة‭ ‬بايدن‮"‬،‭ ‬عليها‭ ‬التزام‭ ‬على‭ ‬الأقل‭ ‬بمحاولة‭ ‬جعل‭ ‬هذه‭ ‬المساحة‭ ‬‮"‬أمرا‭ ‬واقعا‮"‬،‭ ‬لتسهيل‭ ‬إجراء‭ ‬محادثات‭ ‬جادة‭ ‬لإنهاء‭ ‬هذه‭ ‬الحرب‭.‬

{ انتهى  }
bottom of page